شاهد.. ليبيون يغلقون الطريق أمام سلامة ويشكون "الوفاق"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أغلق محتجون ليبيون، مساء الأربعاء، الطريق أمام موكب المبعوث الأممي، غسان سلامة، عندما كان في طريقه إلى العاصمة طرابلس، قادماً من تونس، وذلك تنديداً بعدم تدخل الأمم المتحدة لحماية المدنيين من القصف الجوي الذي تشنه قوات حكومة الوفاق على مدن غرب البلاد.

وتجمهر المواطنون الغاضبون أمام سيارات الأمم المتحدة، التي كان يركب داخلها سلامة، على الطريق الساحلي في صبراتة أثناء عودة الموكب من تونس إلى طرابلس، ما دفع عددا من مرافقيه إلى النزول للتفاوض مع المحتجين من أجل فتح الطريق وفسح المجال لهم للمغادرة، إلا أن المحتجين أصروا على نزول سلامة للحديث معهم والاستماع إلى شكاواهم.

واشتكوا من الغارات الجوية العشوائية التي تشنها طائرات الميليشيات المسلحة التابعة لـ"الوفاق"، والتي استهدفت منازل وممتلكات المواطنين في المدن الغربية، وأوقعت العديد من الضحايا في صفوفهم، ووصفوها بـ"الهجمات الانتقامية"، بسبب موقف المنطقة ومدينة صبراتة المؤيد لعمليات الجيش الليبي.

وقال شهود عيان إن سلامة رفض النزول من السيارة ومخاطبة المواطنين وظل في مقعده، إلى حين تدخل الشرطة لتفريقهم وفتح الطريق أمام موكبه ليستكمل طريقه نحو طرابلس.

وشنت طائرات الوفاق، في الأيام الأخيرة، غارات جوية عدة على المنطقة الغربية، شملت مدن غريان وصبراتة، وكذلك ضواحي طرابلس، ما تسبب في وفاة وإصابة العشرات من المدنيين، وإحداث أضرار بممتلكات خاصة ومنشآت عامة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.