.
.
.
.

قائد الجيش الجزائري: لا مهادنة أو تأجيل في محاربة الفساد

نشر في: آخر تحديث:

أكد نائب وزير الدفاع الجزائري، قائد أركان الجیش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح أنه لا مهادنة أو تأجيل في محاربة الفساد، مشيراً إلى أن "المتآمرين من العصابة وأذنابھم عملوا على قتل الأمل في نفوس الجزائريین والتضییق على المخلصین من أبناء الوطن".

وأفاد الفريق في كلمة له خلال إشرافه على تخرج الضباط في الأكاديمیة العسكرية بشرشال غرب العاصمة أن "بعض الأطراف المغرضة تحاول التشويش على العدالة والتشكیك في أھمیة محاربتھا الفساد، بحجة أن الوقت غیر مناسب ويتعین تأجیل ذلك إلى ما بعد الانتخابات".

وأكد قائد أركان الجیش في معرض حديثه أنه "لا مھادنة ولا تأجیل لمسعى محاربة الفساد"، مشدداً على أن "مسعى محاربة الفساد
سیتواصل بكل عزم وصرامة وثبات قبل الانتخابات الرئاسیة وبعدھا".

وقال نائب وزير الدفاع الوطني إن "الرئیس المستقبلي سیكون سیفاً على الفساد والمفسدين".