مقتل قيادي إرهابي بصفوف "الوفاق" خلال اشتباكات في طرابلس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت "الجماعة الليبية المقاتلة" المرتبطة بتنظيم القاعدة والمصنّفة تنظيماً إرهابياً مقتل القيادي المتطرف الإرهابي "الفيتوري نصر الدباشي"، أمس السبت، عندما كان يقاتل ضمن قوات حكومة الوفاق خلال مواجهات مع الجيش الوطني الليبي، في محور عين زارة جنوب العاصمة طرابلس.

ويعزز هذا الأمر من الاتهامات التي يوجهها الجيش الوطني الليبي إلى قوات حكومة الوفاق بشأن تحالفها مع إرهابيين ومتطرفين مطلوبين محلياً ودولياً، وإشراكهم لإسناد قوّاتها في مواجهة تقدّم قوات الجيش إلى وسط العاصمة طرابلس.

مادة اعلانية

ونعى المسؤول العسكري لـ"الجماعة الليبية المقاتلة" خالد الشريف، في منشور عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك"، قائده المقتول مؤكداً وفاة عم الفيتوري نصر الدباشي، المدعو محمد الدباشي أيضاً.

والفيتوري (31 سنة) أحد أهم عناصر "الجماعة الليبية المقاتلة" الموالي لتنظيم القاعدة، وهو مطلوب من مكتب النائب الليبي في تهم خطف وابتزاز واتجار بالبشر إلى جانب جرائم قتل مسجلة ضده.

انخرط منذ عام 2012 في مجال التهريب، وأصبح واحدا من المهربين الرئيسيين للمهاجرين وللوقود في ليبيا. كما تحدثت مصادر متطابقة عن مسؤوليته عن تجنيد مقاتلين جدد للانضمام إلى تنظيم داعش في ليبيا، وعن علاقته بخطف بعض الدبلوماسيين والرعايا الأجانب في ليبيا، قبل انضمامه للقتال في صفوف قوات الوفاق.

والفيتوري هو من عائلة أحمد الدباشي، قائد ميليشيات "العمو" بمدينة صبراتة، التي تدير أكبر عصابات الهجرة غير الشرعية في غرب ليبيا، والمدرج على قائمة عقوبات مجلس الأمن على خلفية تهم تتعلق بالاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.