.
.
.
.

ساكن قصر قرطاج الجديد: لا مجال للإقصاء في تونس

نشر في: آخر تحديث:

أكد المرشح الرئاسي الفائز في تونس قيس سعيد، الاثنين أن لا مجال لإقصاء أي طرف في البلاد.

وقال على تويتر: "لا مجال للإقصاء في تونس مهما كانت درجة الاختلاف. وأضاف: "سنبني معا بنفس الصلابة تونس الجديدة التي يتطلع إليها كل التونسيين.

يذكر أن التلفزيون الحكومي التونسي أعلن ليل الأحد الاثنين فوز المرشح الرئاسي قيس سعيّد برئاسة تونس، بحصوله على أكثر من 75% من الأصوات، في الجولة الثانية مقابل حصول منافسه نبيل القروي، على نسبة لا تتجاوز الـ27%.

ووصف نجاح سعيد في الوصول إلى سدة الرئاسة بـالإنجاز السياسي في نظر الكثيرين، فأستاذ القانون تمكن من قلب الساحة السياسية رأساً على عقب في شهور قليلة، وكتب نهاية مسيرة شخصيات سياسية بارزة، كانت حتى وقت قريب على رأس السلطة في البلاد.

وكان نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس هنأ في وقت سابق، قيس سعيد، بانتخابه رئيساً للبلاد، متمنّياً له النجاح في أداء مهامّه الجسيمة "خصوصا في هذه المرحلة الدّقيقة من تاريخ تونس التي تتميّز بعسر استكمال مقوّمات الانتقال الديمقراطي وصعوبة الأوضاع الاقتصاديّة التي تمرّ بها بلادنا".

وأعرب القروي عن دعمه ومساندته لسعيد "في كلّ ما فيه مصلحة الوطن وخير شعبها"، بحسب تعبيره.