.
.
.
.

الجزائر.. مظاهرات جديدة تطالب برحيل رموز بوتفليقة

نشر في: آخر تحديث:

تظاهر الجزائريون الجمعة، مجددا للأسبوع الـ35 من عمر الحراك الشعبي ضمن مظاهرات تراجع زخمها في العاصمة وعدد من ولايات البلاد.

وجدد المحتجون تمسكهم بمطالب الحراك، وطالبوا من خلال الهتافات والشعارات التي رفعوها بذهاب حكومة بدوي وجميع رموز نظام بوتفليقة.

كذلك نادى المحتجون بفتح حوار جاد في البلاد، كشرط لإجراء الانتخابات الرئاسية.

إلى ذلك ندد المحتجون أيضا بقانون المحروقات الذي صادق عليه مجلس الوزراء، وطالبوا بحل البرلمان الذي وصفوه بغير الشرعي.

من جهتها، شددت قوات الأمن الرقابة على مداخل العاصمة لمنع دخول المتظاهرين من الولايات الأخرى، في حين اكتفت الشرطة بمراقبة الوضع في ساحات الاعتصام دون أن تتعرض لحشود المحتجين.