الجيش الليبي: ميليشيا الوفاق تحول أحياء سكنية لمواقع عسكرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال مسؤول عسكري بالقيادة العامة للجيش الليبي إن ‏الميليشيات المسلحة التي تقاتل ضمن قوات حكومة الوفاق، أصبحت تتخذ من الأحياء السكنية والمدنية مواقع عسكرية لها، تجنباً للاستهداف من طرف الجيش الليبي.

يأتي ذلك، في وقت ذكرت قناة "ليبيا الحدث" على "تويتر" أن اشتباكات عنيفة تدور في محور طريق المطار في العاصمة طرابلس.

وأظهرت صور نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي دخول دبابات وآليات عسكرية تابعة للميليشيات المسلحة وتمركزها بين العمارات السكنية بمنطقتي صلاح الدين والهضبة، كما أظهرت صور أخرى تكديس أسلحة فوق المباني.

دبابة بين العمارات
دبابة بين العمارات

وأوضح المسؤول العسكري، لـ"العربية.نت" و"الحدث.نت"، أن لجوء الميليشيات إلى الأحياء السكنية وتحويلها إلى مواقع عسكرية، جاء هرباً من نيران الجيش الليبي، الذي يسعى إلى التعامل بحذر مع المناطق التي تعجّ بالمدنيين ويتجنب استخدام أي نوع من أنواع الأسلحة تجاهها حرصاً على سكان ومرافق العاصمة طرابلس، كما تعني انهيار قواتهم في محاور القتال.

وأشار إلى أن الجيش يتريّث في هجماته من أجل حماية المدنيين والممتلكات العامة والخاصة، لافتاً إلى أن هذا الأمر سيؤخر القضاء على هذه الميليشيات المسلحة، مشيراً إلى أن الجيش لديه خطّة للدخول إلى الأحياء السكنية وتحريرها وإنقاذ ساكنيها، الذين دعاهم إلى طرد هؤلاء المسلّحين وعدم السماح لهم بالتمركز في أحيائهم وعلى أسطح منازلهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة