"الوفاق" تعلن التزامها بهدنة طرابلس.. والجيش يتهمها بخروقات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أعلنت حكومة "الوفاق" الليبية، الأحد، التزامها بهدنة طرابلس، إلا أن الجيش الوطني الليبي اتهم الميليشيات التابعة للوفاق بخرق الهدنة في منطقتي عين زارة والزطارنة جنوب طرابلس.

وأعلنت حكومة "الوفاق" موافقتها على دعوة موسكو وأنقرة وقف إطلاق النار، بعد ساعات على صدور إعلان مماثل من الجيش الوطني الليبي.

وأفادت "الوفاق" في بيان أنه استجابة لدعوة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، أعلن رئيس حكومة الوفاق فايز السرّاج "وقف إطلاق النار الذي بدأ من الساعة 00:00" الأحد، مشددة مع ذلك على حقها "المشروع في الدفاع عن النفس بالرّد على أي هجوم أو عدوان قد يحدث من الطرف الآخر".

وبعدما أعلن الجيش الوطني الليبي، السبت، وقفاً لإطلاق النار في المنطقة الغربية من البلاد، عاد وكشف أن ميليشيات تابعة للوفاق خرقت الهدنة في طرابلس. كما أكد الجيش أن قواته ملتزمة بالهدنة رغم خرقها من قبل ميليشيات الوفاق.

وكان الجيش الليبي قد أعلن، السبت، وقفاً لإطلاق النار في المنطقة الغربية من البلاد شريطة التزام الطرف الآخر بالهدنة.

وفي بيان مصور للجيش نقله الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، أحمد المسماري، أكد وقف الأعمال القتالية في المنطقة الغربية من البلاد، اعتباراً من الساعة 00:01 من يوم 12 يناير/كانون الثاني.

كما تعهد المتحدث باسم الجيش الليبي بأن الرد سيكون قاسياً على أي خرق لهذه الهدنة.

ويأتي إعلان الهدنة بعدا اتفاق تم منذ أيام بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، على دعوة كل أطراف الأزمة الليبية إلى إعلان هدنة اعتبارا من ليل الأحد.

وأعلن بوتين، السبت، أنه من المخطط عقد مشاورات إضافية مع طرفي الأزمة الليبية بعد دخول نظام وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

سلام في ليبيا برعاية ألمانية

في السياق نفسه، أكدت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، السبت، أن بلادها ستستضيف مؤتمراً للسلام في ليبيا.

عناصر من الجيش الليبي(أرشيفية- فرانس برس)
عناصر من الجيش الليبي(أرشيفية- فرانس برس)

وأضافت في مؤتمر صحافي مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أنها تأمل بنجاح الجهود التركية الروسية للسلام في ليبيا.

من جهته، شدد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على أن الصراع في ليبيا يجب أن ينتهي، مؤكداً ضرورة عقد محادثات السلام بشأن ليبيا في برلين.

وقال بوتين "نراهن على دور المبعوث الدولي بشأن المؤتمر الخاص بليبيا".

عناصر من الجيش الليبي(أرشيفية- فرانس برس)
عناصر من الجيش الليبي(أرشيفية- فرانس برس)

الجيش: لن نتراجع

يذكر أن مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الليبي، العميد خالد المحجوب، كان قد جدد تأكيده، السبت، أن الجيش لن يتراجع عن معركته ضد "الإرهاب".

وقال في مقابلة بثها المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة على فيسبوك، إن الجيش لن يتراجع والقوات المسلحة تتقدم الآن إلى مصراتة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.