.
.
.
.

شاهد.. السراج يعترف ضمنياً باستقدام مقاتلين سوريين

نشر في: آخر تحديث:

اعترف رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج "ضمنيا" باستقدام حكومته مقاتلين سوريين للقتال إلى جانب قوات الوفاق، قائلا "لا نتردد في التعاون مع أي طرف لصد ما وصفه بـ"الاعتداء"، وفق مقابلة أجراها السراج مع "بي بي سي عربي".

وكان قد انتشر مقطع فيديو، يوم السبت، يظهر لحظة نقل مئات المقاتلين السوريين الموالين لتركيا من سوريا إلى ليبيا، على متن طائرة تركية خاصة، وغالبية الذين ظهروا في الشريط المصور هم من المهجرين إلى عفرين وإدلب من وسط سوريا، على ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

من جهته، قال غسان سلامة في مقابلة مع وكالة رويترز، مساء السبت الماضي: "أستطيع أن أؤكد وصول مقاتلين من سوريا"، مقدرا عددهم بما يتراوح بين ألف وألفين.

والجمعة الماضي، أكد المرصد السوري لحقوق الانسان أن عملية نقل المقاتلين التي تقوم بها تركيا من الأراضي السورية إلى داخل الأراضي الليبية، متواصلة، مشيراً إلى أن عدد المجندين الذين وصلوا إلى العاصمة الليبية طرابلس حتى الآن بلغ نحو 1750 "مرتزقا"، في حين أن عدد المجندين الذين وصلوا المعسكرات التركية لتلقي التدريب بلغ نحو 1500 مجند، وسط استمرار عمليات التجنيد بشكل كبير سواء في عفرين أو مناطق درع الفرات.

يشار إلى أن قادة أبرز الدول المعنية بالنزاع في ليبيا أعلنوا، أمس الأحد، في ختام مؤتمر برلين، احترام حظر إرسال الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة عام 2011، ودعوا إلى وقف العمليات القتالية وخفض التصعيد والتزام "وقف دائم لإطلاق النار" في البلاد.