.
.
.
.

الأمم المتحدة: هناك انتهاكات صارخة لحظر توريد السلاح لليبيا

نشر في: آخر تحديث:

نددت الأمم المتحدة بما قالت إنها "انتهاكات صارخة مستمرة" من جانب عدة دول لحظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، وذلك عكس تعهدات قطعتها هذه الدول الأسبوع الماضي في مؤتمر دولي ببرلين.

لم تحدد بعثة الدعم التابعة للأمم المتحدة في ليبيا أسماء هذه الدول، لكنها قالت إن بينها دولاً "شاركت مؤتمر برلين".

وأضافت في بيان يوم السبت أن هذه الدول ترسل أسلحة متقدمة ومدرعات ومقاتلين أجانب إلى ليبيا.

تقع ليبيا على ساحل البحر المتوسط في إفريقيا، وهي مقسمة بين حكومتين متنافستين، في بلد يمتلك تاسع أكبر احتياطيات نفط في العالم، وأكبر احتياطيات نفط بإفريقيا.

وتواصل تركيا دعم الميليشيات في ليبيا ضد الجيش الليبي، حيث أعلنت حكومة الوفاق في ليبيا، أنها عززت قواتها بعشرات المدرعات لصد قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر التي تحاول تحرير العاصمة.

ونشر المكتب الإعلامي لعملية "بركان الغضب"، وهو التسمية التي أطلقت على الهجوم المضاد لقوات حكومة الوفاق الوطني، صوراً لعشرات المدرعات على أحد أرصفة مرفأ طرابلس.