.
.
.
.

تونس.. العثور على جثة إرهابي ثانٍ في جبل السلوم

نشر في: آخر تحديث:

عثرت القوات الأمنية في تونس، الأربعاء، على جثة "إرهابي ثان" في المنطقة العسكرية المغلقة بجبل السلوم، بحسب ما أعلنت وكالة الأنباء الرسمية.

كما حجزت سلاح كلاشينكوف وذخيرة ومنظارا في الموقع نفسه.

يأتي هذا بعد أن أعلنت وزارة الداخلية التونسية، ليل الثلاثاء، مقتل إرهابي خلال عملية أمنية في مرتفعات ولاية القصرين وسط غرب البلاد. وقالت في بيان مقتضب إن "الإرهابي قتل خلال عملية مشتركة نفّذتها وحدات من الحرس الوطني وأخرى من الجيش"، مشيرة إلى أن العملية "لا تزال متواصلة".

وتعتبر جبال القصرين ملاذاً لجماعات إرهابية، مثل "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" و"جند الخلافة" المرتبط بتنظيم داعش. وتنفّذ قوات الأمن والجيش باستمرار عمليات أمنية ضد هؤلاء الإرهابيين.

وكانت القوات الأمنية كشفت الأسبوع الماضي ثلاثة مخيمات للمسلحين في جبال القصرين، خلال عمليات تمشيط عسكرية، تم العثور داخلها على ألغام مختلفة الأحجام ومعدّات لصنع المتفجّرات بنية استعمالها لاحقا في تنفيذ أعمال نوعية وإرهابيّة.

يذكر أن تونس شهدت إثر ثورة 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس الراحل زين العابدين بن علي صعوداً للجماعات المتطرفة التي نفّذت العديد من الهجمات قتل فيها عشرات من عناصر الجيش والشرطة بالإضافة إلى مدنيين وسياح أجانب.

ولا تزال البلاد تخضع لحالة طوارئ منذ الهجوم الانتحاري الذي استهدف في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 حافلة تابعة للأمن الرئاسي في تونس العاصمة وأسفر عن مقتل 12 عنصراً أمنياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة