.
.
.
.

تركيا تعزز جسرها الجوي إلى ليبيا.. رحلات شحن ضخمة

نشر في: آخر تحديث:

في وقت تستمر أنقرة بإرسال دعم عسكري إلى ميليشيات حكومة الوفاق ضد الجيش الوطني الليبي، كشف موقع إيطالي يرصد تحركات الطيران العسكري في المنطقة تعزيز تركيا لجسرها الجوي إلى مدينتي طرابلس ومصراتة، وإرسالها رحلات شحن عسكرية ضخمة في الآونة الأخيرة.

وذكر موقع "إتيمال رادار" أنه رصد رحلة لطائرة من طراز "لوكهيد سي 130 إي" تحركت من إسطنبول إلى طرابلس، وطائرة أخرى من إسطنبول إلى مصراتة، ليل الأحد - الاثنين.

كما تحدث عن مغادرة طائرة ثالثة من طراز "بوينغ إي 7 تي" مدينة كونيا وسط تركيا الاثنين قبل أن تظهر بين مالطا وليبيا، مشيراً إلى أنه سبق لها القيام بالمهمة ذاتها قبل يومين.

إلى ذلك أشار إلى أنه تتبع ما لا يقل عن 11 رحلة طيران عسكري تركي بين إسطنبول ومصراتة خلال آخر 9 أيام، اثنتين منها على الأقل وصلتا إلى مصراتة الجمعة الماضي.

يذكر أن الناطق باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، كان قد كشف الثلاثاء، تفاصيل جديدة عن تفريغ باخرة تركية دعماً عسكرياً لميليشيات مصراتة الداعمة لحكومة الوفاق.

وقال المسماري في إيجاز صحافي إن سفينة شحن مملوكة لشركة CIRKIN العائدة ملكيتها للدولة التركية وصلت إلى ميناء مصراتة في 28 مايو الفائت. وأضاف أن السفينة المريبة التي رصدت تنقل دبابات، غادرت من إسطنبول إلى ليبيا ما بين 20 و21 مايو.

كما أوضح أن "المريب في الموضوع تزامن حركة السفينة مع فرقاطات تركية كانت قريبة منها"، وفق تعبيره.