.
.
.
.

تركيا تشترط على الجيش الليبي الانسحاب من سرت لوقف النار

نشر في: آخر تحديث:

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين، السبت، أن التوصل لوقف دائم لإطلاق النار في ليبيا يتطلب انسحاب قوات خليفة حفتر من مدينة سرت الاستراتيجية.

وقال كالين، الذي تعد بلاده الداعم الرئيسي لحكومة الوفاق في طرابلس، في مقابلة مع "فرانس برس" إن تركيا تدعم مطلب حكومة الوفاق بضرورة العودة إلى خطوط عام 2015، وهو ما يمر بـ"انسحاب قوات حفتر من سرت والجفرة" في الجنوب.

واتّهم كالين فرنسا بـ"تعريض أمن الحلف الأطلسي للخطر"، وذلك بـ"دعمها" خليفة حفتر في النزاع الدائر في ليبيا.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية: "في ليبيا، نحن ندعم الحكومة الشرعية فيما تدعم الحكومة الفرنسية زعيم حرب غير شرعي وتعرّض بذلك للخطر أمن الحلف الأطلسي، والأمن في المتوسط، والأمن في شمال إفريقيا والاستقرار في ليبيا".

يأتي ذلك فيما وصل رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج، اليوم السبت، إلى الجزائر، حيث التقى الرئيس عبدالمجيد تبون.

واستُقبل السراج لدى وصوله من طرف رئيس الوزراء الجزائري، عبد العزيز جراد، ووزير الخارجية صبري بوقادوم ووزير الداخلية كمال بلجود.

وتأتي الزيارة بعد أن أبدى تبون، استعداد بلاده للوساطة لإيجاد مخرج سياسي ورفض الحلول العسكرية للأزمة الليبية والتدخلات الخارجية فيها.