.
.
.
.

الجزائر.. الرئاسة تكشف الحالة الصحية لتبون

الرئيس مصاب بفيروس كورونا المستجد وحالته الصحية في تحسن تدريجي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الرئاسة الجزائرية، الثلاثاء، إصابة الرئيس، عبد المجيد تبون، بفيروس كورونا المستجد.

وأوضحت في بيان أن تبون "يواصل تلقي العلاج بأحد المستشفيات الألمانية المتخصصة، ويستجيب للعلاج وحالته الصحية في تحسن تدريجي، وفق ما يقتضيه البروتوكول الصحي".

يشار إلى أن عبد المجيد تبون نقل إلى ألمانيا، منذ الأربعاء الماضي، لإجراء فحوصات طبية، بعد يوم من إعلان نقله إلى المستشفى العسكري بالعاصمة الجزائر وخضوعه للحجر الصحي.

ويطالب الجزائريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالحصول على إجابات حقيقية، فيما يتعلق بصحة الرئيس وبتقديم المعلومات الطبية الكافية حول وضعه الصحي وعلاجه.

يذكر أن تبون انتُخب قبل أقل من عام عندما واجهت الجزائر أكبر أزمة سياسية لها منذ عقود مع تشكل حركة احتجاجية حاشدة تطالب باستبدال الطبقة الحاكمة بأكملها.

ودفع تبون، بدعم من الجيش، باتجاه إجراء تغييرات على الدستور في إطار استراتيجية لطي صفحة الاضطرابات. لكن على الرغم من الموافقة على التعديلات تلك في استفتاء يوم الأحد، فقد كانت نسبة التصويت منخفضة للغاية، إذ لم تتجاوز 23.7%.

إلى ذلك قد يؤدي غياب الرئيس بسبب المرض إلى إبطاء جهود الجزائر لإقرار إصلاحات اقتصادية تهدف إلى تقليل الاعتماد على إيرادات الطاقة المتراجعة.