.
.
.
.
الأزمة الليبية

الحوار الليبي يبحث "المجلس الرئاسي" وإدارة مفاوضات تونس

وزير الخارجية: المغرب سيبذل كل جهوده لإنجاح الحوار السياسي الليبي

نشر في: آخر تحديث:

على هامش استئناف المفاوضات الليبية في بوزنيقة المغربية، قال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة إن المغرب على قناعة بأن مجلسي النواب الليبي والدولة هما الأداة التي ينطلق منها حل الأزمة، مضيفاً أن اللقاء الذي حصل في مدينة بوزنيقة المغربية بين المجلسين أفضى إلى تفاهمات هامة من شأنها أن تختزل المسافات للتوصل إلى حل يرضاه الشعب الليبي.

بوريطة عاد ليجدد تأكيد بلاده على دعم الحوار السياسي في ليبيا، واستعدادها لمرافقة أي حوار يرضاه الليبيون وتسخير كل إمكانياتها في ذلك.

من جهته، قال عمر جاد كرميل، عضو وفد مجلس النواب الليبي في مشاورات بوزنيقة، إن المشاورات كانت إيجابية وتم التوصل فيها لتفاهمات سيتم عرضها خلال الحوار السياسي بتونس.

ومن جانبه، قال عضو وفد المجلس الأعلى للدولة، إبراهيم صهد، إن المحادثات السياسية الأخيرة في بوزنيقة مكّنت الطرفين من التوصل إلى تفاهمات كان من الصعب التوصل إليها في السابق، مضيفاً أن الطرفين يأملان في أن تُجَسد هذه التفاهمات على أرض الواقع، على رأسها أن يكون الحوار السياسي دون تدخلات أجنبية.

وشدد بيان للوفدين في الجولة الثالثة على أهمية الحوار السياسي للوصول إلى حل للأزمة. كما دعا البيان السلطة المقبلة لتوحيد مؤسسات الدولة، تمهيداً لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية.