.
.
.
.
الأزمة الليبية

وزير خارجية فرنسا من القاهرة: يجب ترحيل مرتزقة ليبيا

هناك توافق في المواقف بين مصر وفرنسا حول الأوضاع في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

شدد وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، الأحد، على أهمية ترحيل المرتزقة من ليبيا واحترام حظر التسلح.

وقال خلال مؤتمر صحافي مع نظيره المصري، سامح شكري، في القاهرة "هناك توافق في المواقف بين مصر وفرنسا حول الأوضاع في ليبيا".

كما أضاف "نتفق مع القاهرة على أن الحل في ليبيا سياسي".

18 ألف مرتزق سوري

ووفقاً لإحصائيات المرصد السوري، فإن تعداد المجندين الذين ذهبوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن، بلغ نحو 18 ألف "مرتزق" من الجنسية السورية، بينهم 350 طفلاً دون سن الـ18، وعاد من مرتزقة الفصائل الموالية لتركيا نحو 9850 إلى سوريا، بعد انتهاء عقودهم وأخذ مستحقاتهم المالية، في حين بلغ تعداد الإرهابيين الذين وصلوا إلى ليبيا، 10000 بينهم 2500 من حملة الجنسية التونسية.

وعادت مطلع الشهر الجاري دفعة جديدة من المرتزقة مؤلفة من 800 مقاتل عادت إلى سوريا بعد انتهاء عقودهم في ليبيا. وبلغ عدد العائدين خلال أقل من أسبوع أكثر من 2200 مقاتل ممن كانت الحكومة التركية نقلتهم إلى ليبيا بوقت سابق.