.
.
.
.
الأزمة الليبية

الوفاق: مشاورات تنفيذ الهدنة تبدأ الأسبوع القادم

قال المسؤولون إن "أولى خطوات تنفيذ وقف إطلاق النار تشمل فتح الطريق الساحلي"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مسؤولون في حكومة الوفاق الليبية في العاصمة طرابلس أن "مشاورات تنفيذ وقف إطلاق النار ستبدأ الأسبوع المقبل"، نقلاً عن وسائل إعلام ليبية، الجمعة.

وقال المسؤولون إن "أولى خطوات تنفيذ الهدنة تشمل فتح الطريق الساحلي".

وأضافوا أن "الإجراءات تشمل انسحاب كافة الأطراف 5 كيلومترات جنوباً".

والأربعاء الماضي، نفت رئيسة البعثة الأممية إلى ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، أي تقدم حول التوصل إلى تحقيق توافق بين أعضاء لجنة الحوار السياسي الليبي حول مقترح الآلية المقرر اعتمادها لاختيار القيادة السياسية القادمة.

إلى ذلك، شددت ويليامز على رفضها أن يكون للبعثة الأممية دور في تسمية أعضاء السلطة التنفيذية المؤقتة، معربة عن تطلعها للخروج بتوصيات لإيجاد سلطة تنفيذية مؤقتة تتحمل المسؤولية بشكل تشاركي.

وقالت المبعوثة الأممية إنه من دون سلطة تنفيذية موحدة لا يمكن استثمار الموازنة في أنحاء البلاد كافة.

وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، في بيان، أن موعد الانتخابات الوطنية في ليبيا والمحدد له 24 ديسمبر 2021، سيبقى أمراً ثابتا، وهدفا لا يمكن التخلي عنه.

وبحسب البعثة الأممية، فإنه تم تأسيس اللجنة الاستشارية بولاية محددة زمنياً بشكل صارم، وستكون مهمتها الرئيسية مناقشة القضايا العالقة ذات الصلة باختيار السلطة التنفيذية الموحدة، وتقديم توصيات ملموسة وعملية لتقرر بشأنها الجلسة العامة للملتقى.

وتمخض ملتقى الحوار الليبي في اجتماعه الاستثنائي، المنعقد 18 ديسمبر الماضي، عن تشكيل لجنتين استشارية وقانونية، تضم كلاً منها 18 من أعضاء الملتقى.