.
.
.
.

نائب تونسي: 10 سنوات من حكم الإخوان جوعت الشعب

النائب التونسي منجي الرحوي: حركة النهضة الإخوانية تتدخل في القضاء ولها جهاز سري

نشر في: آخر تحديث:

أكد النائب في البرلمان التونسي منجي الرحوي، الجمعة، أن 10 سنوات من حكم الإخوان تسببت في جوع التونسيين وإفقارهم، وذلك بعد سقوط نظام الرئيس التونسي، زين العابدين بن علي، وسيطرة التنظيم على سدة الحكم بالبلاد.

وقال في تصريحات لإذاعة محلية، إن الإخوان عملوا كل شيء لإفقار الشعب والالتفاف على مسار الثورة.

جهاز سري مواز

كما أضاف أن حركة النهضة تتدخل في القضاء، مشيرا إلى أن المسار الديمقراطي في تونس "مغشوش ومليء بالتحايل والتزوير".

وأوضح أن لحركة النهضة "جهازا سريا موازيا".

أتى ذلك، بعدما اتهم سياسيون تونسيون حزب حركة النهضة بالتحريض على الحرب الأهلية والاقتتال في البلاد، على خلفية دعوة وجهها رئيس مجلس الشورى عبد الكريم الهاروني إلى أنصار حزبه للنزول إلى الشارع والتصدي إلى المحتجين وقمعهم، في تصريح اعتبر بمثابة اعتراف نهضوي بامتلاكها "ميليشيات".

تصريح خطير

وقال الهاروني في حوار على قناة "الزيتونة" المحسوبة على النهضة، مساء الأربعاء، إن الحركة وجهت دعوة لشبابها لمساندة القوات الأمنية ضد "المحتجين والمخربين"، مضيفا "عندما يعتدي أي كان على ممتلكات الدولة العامة والخاصة فإن أبناء النهضة سيحمون هذه الممتلكات".

في المقابل، وصف سياسيون ومراقبون تونسيون تصريح الهاروني بـ"الخطير" لما تضمّنه من تلويح باللجوء إلى العنف في مواجهة المحتجين الذين رفعوا شعارات مناوئة للنهضة خلال المظاهرات، وتحريضا على حرب أهلية.

وأعاد تصريح الهاروني إلى الأذهان، الأحداث التي شهدها شارع الحبيب بورقيبة يوم 9 أبريل 2012، عندما قامت النهضة بالزج بميليشياتها لإجهاض مظاهرات واحتجاجات مناهضة للحكومة دعت إلى تنظيمها منظمات غير حكومية، حيث تحركت هذه الميليشيات لقمع المحتجين خلال فترة إشراف القيادي في حركة النهضة علي العريض على وزارة الداخلية.