.
.
.
.

جلسة حول ليبيا بمجلس الأمن..وتأكيد على أهمية الانتخابات

بأول إحاطة له أمام مجلس الأمن.. المبعوث الأممي يدعو المجتمع الدولي لدعم السلطة الجديدة

نشر في: آخر تحديث:

في أول إحاطة له أمام مجلس الأمن كمبعوث إلى ليبيا، شدد يان كوبيش على التزام الأمم المتحدة باستقرار البلاد.

كما أكد أهمية الالتزام بما اتفق عليه خلال الحوار الليبي لجهة إجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل، داعيا المجتمع الدولي إلى دعم السلطة الجديدة في البلاد.

استفتاء وقوانين

ودعا إلى ضرورة إنشاء إطار قانوني واضح من أجل إجراء الانتخابات، وتنفيذ استفتاء دستوري. ولفت إلى وجود دعم واسع لإجراء انتخابات تشريعية ليبية ضمن المهل المحددة والمتفق عليها سابقا.

إلى ذلك، أشار إلى أن مصر والمغرب ساعدتا في إنجاح المسار التفاوضي الليبي.

أما في ما يتعلق بملف المرتزقة، فشدد على وجوب خروج كافة المرتزقة والمقاتلين الأجانب من البلاد.

المرتزقة والمقاتلون الأجانب

يذكر أن هناك إجماعا دوليا على ضرورة خروج المرتزقة من الأراضي الليبية، فضلا عن الانتخابات التي تعلق عليها الأمم المتحدة آمالا كبيرة في المضي في مسار السلام في هذا البلد الذي مزقته الفوضى والحرب لسنوات.

فصائل مسلحة وميليشيات ليبية يف طرابلس (أرشيفية- أسوشييتد برس)
فصائل مسلحة وميليشيات ليبية يف طرابلس (أرشيفية- أسوشييتد برس)

وتلقى مهمة الانتخابات على عاتق الحكومة الجدية برئاسة عبد الحميد الدبيبة الذي يتعين عليه إدارة المرحلة الانتقالية حتى 24 ديسمبر.

كما يلقى على عاتقها مسألة حصر انتشار المجموعات المسلحة وإخراج المرتزقة الأجانب، إذ يتعين على الدبيبة ضمان رحيل حوالي 20 ألفا من المرتزقة والمقاتلين الأجانب الذين ما زالوا منتشرين في ليبيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة