.
.
.
.
الأزمة الليبية

ليبيا..البرلمان يفشل للمرة الخامسة في اعتماد الميزانية

انتهت الجلسة من دون حسم ملف الميزانية المثير للجدل رغم حضور رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة وخضوعه إلى مساءلة النواب

نشر في: آخر تحديث:

فشل البرلمان الليبي وللمرة الخامسة في اعتماد ميزانية الدولة لعام 2021، التي اقترحتها حكومة الوحدة الوطنية، بسبب وجود مخاوف وشروط لتمريرها، وقرر تأجيل جلساته إلى أجل غير مسمّى.

وانتهت الجلسة التي عقدت يومي الاثنين والثلاثاء، من دون حسم ملف الميزانية المثير للجدل، وذلك رغم حضور رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة وخضوعه إلى مساءلة النواب وتقديمها توضيحات حول المبالغ المالية المرصودة لكل باب والأهداف التي يسعى إلى تحقيقها والمشاريع المبرمجة خلال المرحلة المتبقية من عمر الحكومة (6 أشهر).

وتحدّث النائب بالبرلمان صالح افحيمة في تدوينة له بموقع "فيسبوك"، عن أسباب رفض البرلمان تبرير الميزانية، وأوضح أن الحكومة لم تستجب إلى مطالب البرلمان الخاصة بتبويب الباب الثالث "التنمية" في الميزانية، مضيفا أن البرلمان سوف يكرّر مطالبه وللمرة الأخيرة، وإذا تعذر على الحكومة إنجاز ما طلبه، فسوف يصوّت على قانون الميزانية بالتعديلات التي أجراها البرلمان بناء على ملاحظات اللجنة المالية.

وتواجه بنود الميزانية عدّة اعتراضات وخلفات خاصة البند المتعلّق بالتنمية، وكذلك شروط، حيث يطالب بعض النواب بضرورة تخصيص موازنة خاصة للجيش الليبي، كما اشترط آخرون ضرورة حسم ملف المناصب السيادية قبل التصويت على الميزانية.

وتبرز هذه الخطوة، الصعوبات التي تواجه الحكومة، التي تعوّل على الحصول على الميزانية لتحسين الخدمات في البلاد و التحضير للانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقرّرة نهاية العام الحالي.