#انقذوا_تونس.. صرخات أمام تغول كورونا في البلاد

حكومة هشام المشيشي تواجه انتقادات شعبية واتهامات من قبل الأوساط السياسية والنيابية بالفشل والعجز في مكافحة الوباء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

خلّف إعلان السلطات التونسية انهيار المنظومة الصحية في البلاد، حالة متزايدة من القلق والخوف لدى المواطنين في ظل تصاعد المنحى الوبائي الذي تسبب في تسجيل نحو 16 ألف وفاة حتى الآن.

وأطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ #انقذوا_تونس من كورونا، في نداء موجه إلى العالم بكل اللغات بسبب ما آل إليه الوضع الوبائي، فيما دعا آخرون المواطنين إلى التعويل على أنفسهم لمجابهة الجائحة بعد أن أثبتت الحكومة عجزها عن إدارة الأزمة.

اتهامات بالفشل والعجز

يشار إلى أنه إلى جانب الانتقادات الشعبية، تواجه حكومة هشام المشيشي وحزامها البرلماني بقيادة حركة النهضة، اتهامات من قبل الأوساط السياسية والنيابية بالفشل والعجز والتقصير في مكافحة كورونا.

وفي هذا الصدد، أكدت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي في فيديو نشرته على صفحتها الرسمية في فيسبوك أمس الخميس، أن "الشعب التونسي فقد الثقة في حكومة المشيشي التي تتلقى التعليمات من شيخ الإخوان"، في إشارة إلى رئيس حركة النهضة ورئيس البرلمان راشد الغنوشي، مشددة على أن "هذه الحكومة تستهدف المواطن مباشرة عبر تجريمه في مقابل تنصلها من المسؤولية".

من تونس (أرشيفية من فرانس برس)
من تونس (أرشيفية من فرانس برس)

"وضع كارثي"

يذكر أن الناطقة الرسمية باسم وزارة الصحة، نصاف بن علية، كانت أكدت انهيار المنظومة الصحية في تونس، وذلك بعد "بلوغ الطاقة القصوى من استهلاك الأكسيجين وامتلاء نسبة أسرة الإنعاش بمختلف مشافي البلاد".

وقالت بن علية في تصريح للإعلام المحلي أمس الخميس: "نحن في وضع كارثي.. لا يمكن أن تجد سريراً إلا بصعوبة كبرى"، مضيفة: "نحن نكافح لتوفير الأكسجين والأطباء يعانون إرهاقاً غير مسبوق".

يشار إلى أن تونس سجلت منذ ظهور الوباء 464,914 إصابة بفيروس كورونا، ووفاة 15735.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة