.
.
.
.

أولمبياد طوكيو: إنهاء مهمة مسؤول ألماني بعد تعليق عنصري ضد جزائري

صرخ متحمساً في المتسابق الألماني أثناء مطاردته الجزائري والإريتري إيمانويل "عليك بهما.. عليك بسائقي الجمال"

نشر في: آخر تحديث:

طلب مسؤولو بعثة ألمانيا الأولمبية من المدير الرياضي للاتحاد الألماني للدراجات، اليوم الخميس، مغادرة ألعاب طوكيو والعودة إلى بلاده بعد أن أظهرته لقطات فيديو وهو يوجه تعليقا عنصريا خلال منافسات ضد الساعة للرجال، أمس الأربعاء.

وقالت بعثة ألمانيا في بيان "قرر مسؤولو البعثة في أولمبياد طوكيو إنهاء مهمة باتريك موستر مع فريق الدراجات الألماني وسيعود إلى البلاد".

وأصدر موستر هذه التعليقات خلال سباق ضد الساعة لتشجيع أحد المتسابقين الألمان.

وصرخ متحمسا في المتسابق الألماني نيكياس آرنت أثناء مطاردته الجزائري عز الدين لعقاب، والإريتري إيمانويل جيبرجزابير "عليك بهما .. عليك بسائقي الجمال".

واعتذر موستر لاحقا عن التعليقات.

واحتل آرنت المركز 19 في سباق ضد الساعة متأخرا بثلاث دقائق و45 ثانية عن السلوفيني بريموش روجليتش الفائز بالذهبية.

المدير الرياضي للاتحاد الألماني
المدير الرياضي للاتحاد الألماني

من جانبه، استنكر رئيس الاتحادي الجزائري للدراجات، خير الدين برباري، تصريحات المدير الرياضي للاتحاد الألماني للدراجات، باتريك موستر، وكلامه العنصري حول الدراج الجزائري عز الدين لعقاب.

وورد في بيان نشره رئيس الاتحاد الجزائري لرياضة الدراجات الهوائية عبر حسابه الرسمي في "فيسبوك": "أصالة عن نفسي ونيابة عن أسرة الدراجة الجزائرية، أعلن عن استنكاري الشديد للاعتداء اللفظي العنصري الذي تعرض له البطل عزالدين لعقاب من طرف التقني الألماني أثناء سباق ضد الساعة للألعاب الأولمبية الجارية حاليا بطوكيو اليابانية".

وأردف: "وعليه فبعد الحادثة مباشرة، تمت مراسلة الاتحاد الدولي للدراجات، وكذا اللجنة الأولمبية الدولية مبرزين لهم خطورة الوقائع العنصرية التي لا تمت بصلة للقيم الأولمبية".

واسترسل يقول في البيان: "كما أعلمكم بأن الهيئتين الدوليتين تحركتا وتمت معاقبة المدرب الألماني تحفظيا رغم تقديمه اعتذارا إلى غاية مثوله أمام لجنة الأخلاقيات".

وختم: "وفي الأخير، أدعو كل الغيورين على هذه الرياضة إلى دعم الدراجين الجزائريين والالتفاف حولهم كونهم سفراء للعرب والأمة الإسلامية جمعاء".