.
.
.
.
راشد الغنوشي

نواب يرفضون دعوة الغنوشي "غير القانونية" لاجتماع برلماني

رئيس البرلمان كان قد دعا إلى عقد اجتماع طارئ لمكتب المجلس للتداول في توقيف النائب ياسين العياري

نشر في: آخر تحديث:

انتقد عدد من النواب التونسيين، دعوة رئيس البرلمان راشد الغنوشي، لعقد اجتماع طارئ لمكتب المجلس، على خلفية صدور أمر رئاسي يقضي بتجميد أعمال مجلس نواب الشعب.

وتوجهت رئيسة كتلة الدستوري الحر عبير موسي للغنوشي قائلةً: "لن تضع قدمك مستقبلاً في البرلمان". وقالت إن حزبها "لم يعترف به يوماً رئيساً لمجلس نواب الشعب"، مذكرةً بمطالبتها المستمرة بسحب الثقة منه.

عبير موسي
عبير موسي

كما أكدت موسي، في فيديو نشرته على صفحتها في "فيسبوك" في ساعة متأخرة من ليل الجمعة، أن "الغنوشي الذي يطالب باحترام الدستور كان أول من اخترق القوانين والنظام الداخلي للبرلمان"، مضيفةً: "دستورك رد اليك يا إخواني"، وفق تعبيرها.

بدورها، اعتبرت النائبة عن كتلة الإصلاح بالبرلمان التونسي، نسرين العماري، أن البيان الصادر عن رئاسة المجلس يُعد "تجاوزاً خطيراً وتعدّياً صارخاً على علويّة القانون"، وفق ما ورد في تدوينة على حسابها الشخصي في فيسبوك.

نسرين العماري
نسرين العماري

وكان رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي قد دعا في بيان الجمعة إلى عقد اجتماع طارئ لمكتب المجلس للتداول في حادثة اعتقال النائب ياسين العياري، مؤكداً أن توقيفه "غير قانوني".

يذكر أن وكالة الدولة العامة للقضاء العسكري، كانت قد أكدت أنه تم إيداع النائب المذكور بالسجن المدني بتونس تنفيذاً لحكم قضائي يقضي بسجنه مدة شهرين، بسبب مشاركته "في عمل يرمي إلى تحطيم معنويات الجيش بقصد الإضرار بالدفاع والمس من كرامة الجيش الوطني ومعنوياته".

ياسين العياري
ياسين العياري