.
.
.
.

قبل شهر من الانتخابات.. هزيمة إخوان المغرب بالغرف المهنية

نشر في: آخر تحديث:

تصدر حزب التجمع الوطني للأحرار، نتائج انتخابات أعضاء الغرف المهنية بفوزه بأكثر من 600 مقعد، وفق ما جاء في تصريح مكتوب عن الاقتراع لوزير الداخلية عبد الواحد لفتيت، اليوم السبت، وتضمن النتائج الرسمية النهائية.

وأظهرت النتائج حصول حزب الأحرار (ليبرالي من يمين الوسط) على المرتبة الأولى، فيما حل حزب العدالة والتنمية الأصولي ثامنا بعد جميع الأحزاب الكبيرة في المغرب.

وكرست الانتخابات المهنية تراجع العدالة والتنمية، وخسر معظم المقاعد التي فاز بها سنة 2015، حيث فقد 147 مقعدا، وتمكن بصعوبة من الفوز بـ49 مقعدا فقط.

مؤشر مهم

ورأى مراقبون في هذه النتائج مؤشرا مهما فيما يخص قياس اتجاهات الرأي العام والناخبين قبل شهر فقط من موعد انتخابات عامة حاسمة تأمل القوى التقدمية والوطنية في المغرب أن تلحق خلالها هزيمة بإخوان بنكيران الموجودين في السلطة منذ عشر سنوات.

فيما قال وزير الداخلية المغربي، إن "هذا الاقتراع جرى على صعيد كافة الدوائر الانتخابية المهنية، في ظروف عادية ووفقا للضوابط والضمانات والقواعد القانونية التي تحكم العمليات الانتخابية، بحضور ممثلي لوائح الترشيح والمترشحين المتنافسين، حيث لم يسجل أي حدث من شأنه التأثير على سير عملية الاقتراع أو فرز الأصوات" على حد قوله.

تحدد ملامح البرلمان

وشارك في الانتخابات المهنية المغربية أكثر من اثني عشر ألف مترشح من بينهم 2940 امرأة، للتنافس على 2230 مقعدا مخصصا للغرف المهنية، التجارة والصناعة والخدمات، والصيد البحري، والفلاحة والصناعة التقليدية.

وتساهم هذه الانتخابات في تحديد ملامح البرلمان والمشهد السياسي والحكومي المقبل في المغرب، و قد أظهرت النتائج طبيعة الهيئة الناخبة المعنية باختيار ممثلي الغرف المهنية في مجلس المستشارين الغرفة الثانية للبرلمان المغربي.