.
.
.
.
الأزمة الليبية

تسجيل 2.83 مليون ناخب ليبي.. وإعداد القانون بمرحلته الأخيرة

المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا أغلقت سجل الناخبين داخل ليبيا، وستبدأ بتسجيل الناخبين في الخارج ابتداء من الأربعاء ولشهر كامل

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح إن البرلمان وصل إلى المرحلة النهائية في إعداد قانون الانتخابات بعد جمع ملاحظات الأعضاء، حسب ما نقلته عنه صحيفة "المرصد الليبية" اليوم الثلاثاء.

وأضاف صالح أن الملاحظات أحيلت إلى اللجنة القانونية للصياغة قبل جلسة مقررة يوم الاثنين المقبل للبت في القانون.

عقيلة صالح (أرشيفية)
عقيلة صالح (أرشيفية)

من جهتها، أعلنت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا اليوم الثلاثاء إغلاق سجل الناخبين بتسجيل 2.83 مليون ناخب أسماءهم، مؤكدةً بدء تسجيل الناخبين في الخارج ابتداء من الأربعاء ولشهر كامل.

وقالت المفوضية في بيان: "تم تحديث سجل الناخبين بفتح التسجيل وحرية تغيير مراكز الاقتراع في 14 يوليو الماضي، لنصل إلى نهاية فترة تاريخ التسجيل اليوم بإحصائية بلغت 2.83 مليون ناخب وناخبة" من أصل سبعة ملايين نسمة هم عدد سكان ليبيا. وأضافت: "سيتم بدء فتح باب التسجيل في الخارج يوم غد".

ورغم إعلان المفوضية استعدادها لتنفيذ العملية الانتخابية، لا مؤشرات ملموسة الى إجراء الانتخابات في موعدها بسبب الانقسام بشأن عملية تنظيمها.

وانتهى اجتماع عقده ملتقى الحوار السياسي الليبي الأسبوع الماضي، بدون التوصّل إلى اتفاق نهائي بشأن الأسس الدستورية التي سيتمّ في ضوئها تنظيم الانتخابات نهاية العام الجاري.

من جلسة سابقة لملتقى الحوار الليبي في فبراير الماضي في جنيف
من جلسة سابقة لملتقى الحوار الليبي في فبراير الماضي في جنيف

ويتعين على أعضاء ملتقى الحوار وضع إطار دستوري لهذه الآلية، في ظل عدم وجود دستور في ليبيا منذ الغاه العقيد الراحل معمر القذافي لدى وصوله الى السلطة عام 1969.

وتحاول ليبيا الخروج من عقد من العنف منذ سقوط نظام القذافي في 2011، بعدما تمّ التوصل الى اتفاق على وقف دائم لإطلاق النار نهاية أكتوبر الماضي.

وأعقب ذلك توافق الأفرقاء الليبيين في جنيف على خارطة طريق أدت الى اختيار سلطة سياسية موحدة "مؤقتاً" تحضّر للانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة