.
.
.
.

تبون يؤكد لسعيد تضامن بلاده مع تونس

نشر في: آخر تحديث:

أجرى الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اتصالا هاتفيا مع نظيره التونسي قيس سعيد، أكد له تضامن الجزائر شعبا وحكومة مع الشقيقة تونس في هذه المرحلة الدقيقة، حسب بيان رئاسي.

وأضاف المصدر نفسه أن الرئيسين تناولا خلال هذه المحادثة "سبل دعم العلاقات الجزائرية التونسية في مختلف المجالات".

إلى ذلك سلم وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، رسالة خطية من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إلى الرئيس التونسي قيس سعيد، وأكد له أن: "المرحلة التاريخية الحساسة التي تشهدها المنطقة وتعدد التحديات يتطلب مزيد ترسيخ سنة التنسيق المستمر بين تونس والجزائر، خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين".

يذكر أن السلطات الأمنية التونسية تمكنت من الإطاحة بإرهابي خطط لاغتيال الرئيس قيس سعيّد خلال زيارة كان سيؤديها إلى إحدى المدن الساحلية، الواقعة شرق تونس.

وذكر مراسل "العربية" و"الحدث" أن المشتبه به هو تونسي الجنسية ينتمي لتنظيم "داعش"، وتسلل مؤخرا من ليبيا حيث تلقى تدريباته.

وتحدث مستشار الرئيس التونسي لـ"العربية" عن "محاولة تشويش على محاولات الإصلاح التي يقوم بها الرئيس سعيد"، مشيرا إلى أن "الوضع الأمني في المنطقة هش". وأضاف: "ننسق مع الجانب الليبي في الشق الأمني".