.
.
.
.
اقتصاد ليبيا

ليبيا.. صالح يطالب بتحقيق في أسباب أزمة الكهرباء والوقود

رئيس البرلمان الليبي طالب بإحالة المسؤولين عن استمرار انقطاع الكهرباء ونقص الوقود إلى القضاء

نشر في: آخر تحديث:

طالب رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، الأحد، بفتح تحقيق عاجل في أسباب استمرار انقطاع الكهرباء عن المواطنين لساعات طويلة، والنقص الحاد في توفر الوقود، الأمر الذي ترتب عليه زيادة معاناة المواطنين.

ووجّه صالح طلبه هذا للنائب العام ولرئيس لجنة الطاقة والموارد الطبيعية في مجلس النواب ولرئيس هيئة الرقابة الإدارية.

طفلان يدرسان على ضوء الشموع في طرابلس في يونيو الماضي
طفلان يدرسان على ضوء الشموع في طرابلس في يونيو الماضي

وطالبهم بتحمل مسؤولياتهم وإحالة المسؤولين عن استمرار انقطاع الكهرباء إلى القضاء لمحاسبتهم وإعلان نتائج التحقيقات للشعب.

وقد أدت أزمة انقطاع الكهرباء إلى احتجاجات واسعة في ليبيا مطلع يوليو، بينما لا تزال البلاد تشهد تنافساً على السلطة بين فتحي باشاغا وعبدالحميد الدبيبة.

مظاهرات في طبرق في مطلع يوليو
مظاهرات في طبرق في مطلع يوليو

ويسود ليبيا انقسام كبير مع وجود حكومتين متنافستين، الأولى في طرابلس جاءت وفق اتفاق سياسي قبل عام ونصف برئاسة الدبيبة والرافض تسليم السلطة إلا إلى حكومة منتخبة، والثانية برئاسة باشاغا عينها البرلمان في فبراير الماضي ومنحها الثقة في مارس، وتتخذ من سرت في وسط البلاد مقراً مؤقتاً لها بعد منعها من الدخول إلى طرابلس.

وكلفت حكومة الدبيبة بمهمة أساسية هي تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية كانت مقررة في ديسمبر الماضي. غير أن الخلافات بين الفرقاء السياسيين، لا سيما على القانون الانتخابي، أدت إلى تأجيلها إلى أجل غير مسمى، علماً أن المجتمع الدولي كان يعلّق عليها آمالاً كبيرة لتحقيق الاستقرار في البلد.

وخرجت تظاهرات في أوائل يوليو في جميع أنحاء البلاد ضد تدهور الظروف المعيشية وانقطاع التيار الكهربائي وللمطالبة بتجديد الطبقة السياسية، من ضمنها الدبيبة وباشاغا. وتمكّن المتظاهرون من الدخول إلى مقر البرلمان في طبرق قبل أن يضرموا فيه النيران.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة