باشاغا: توحيد الجيش الليبي يجب أن يضمن السيادة الوطنية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أكد فتحي باشاغا، رئيس الحكومة الليبية المكلفة من قبل البرلمان، اليوم الثلاثاء، أن حكومته تدعم جميع المساعي الهادفة لتوحيد الجيش الليبي والاستفادة من الخبرات الدولية "بما يحقق تطويره ويضمن مبدأ السيادة الوطنية".

جاء ذلك في تغريدة على تويتر بمناسبة ذكرى تأسيس الجيش الليبي، قدم خلالها باشاغا التهاني للضباط وضباط الصف والجنود "المخلصين للوطن والمدافعين عن استقلاله وسيادته".

توحيد الجيش

يذكر أن المجلس الرئاسي الليبي قرر حل كافة الغرف العسكرية التي تم إنشاؤها خلال السنوات الماضية لعدة أغراض، وذلك في سياق المساعي التي يقودها لتوحيد المؤسسة العسكرية.

جاء قرار حل الغرف العسكرية بعد يومين من لقاء المجلس الرئاسي مع المدعي العام العسكري اللواء مسعود ارحومة، بحضور رئيس الأركان العامة للقوات التابعة لحكومة الوحدة الوطنية الفريق أول محمد الحداد، تم خلاله مناقشة المشاكل التي تواجه عددا من الوحدات والإدارات العسكرية وسبل حلحلتها، لتتمكن من أداء أدوارها، وفق القوانين واللوائح المعمول بها في الخدمة العسكرية.

حل الغرف العسكرية

ومن المتوقع أن ترفض الغرف العسكرية أو تتمرّد على قرار حلها من المجلس الرئاسي، وسط مخاوف من أن تزيد هذه الخطوة من حالة التوتر وعدم الاستقرار في ليبيا، في ظل احتدام العداء بين الميليشيا المسلحة الموالية لرئيسي الحكومتين المتنازعتين على الشرعية عبد الحميد الدبيبة وفتحي باشاغا.

من طرابلس الليبية (أ ب)
من طرابلس الليبية (أ ب)

وثمّة قلق أممي ودولي كبير من أن إمكانية أن يؤدي هذا العداء والتنافس إلى انزلاق البلاد نحو القتال من جديد، خاصة في ظل الوضع الأمني المتوتر الذي تعيشه البلاد والانقسام السياسي والمناطقي، على وقع استعراض كبير للقوة وأعمال عنف متكررة من الميليشيا المسلحة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.