جريمة تهز تونس.. قطع جثة ابنته وأخفاها في الثلاجة لمدة عام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

استيقظت تونس، اليوم الثلاثاء، على وقع جريمة فظيعة بمحافظة سوسة وسط البلاد، وذهبت ضحيتها طفلة تبلغ من العمر 14عاما.

احتفظ بالجثة لمدة عام

في التفاصيل، كشف مسؤول قضائي، أن الشرطة التونسية ألقت القبض على رجل قتل ابنته في يناير 2023، ثم عمد إلى الاحتفاظ بجثتها في ثلاجة بيته، قبل أن يقرّر لاحقا إلقاءها في الوادي.

مادة اعلانية

الرأس مفصولة

جاء ذلك، بعد "العثور على جثّة آدمية متحلّلة مفصولة الرأس بمجرى واد بمحافظة سوسة، وبجانبها كرّاس اقتطعت منه أوراق في شكل رسالة تضمنت كيفية ارتكاب الجريمة، بقصد التمويه"، بحسب تصريح الناطق الرسمي باسم محكمة الجهة.

اعترف بارتكاب الجريمة

وأكد المتحدث كذلك "العثور على رأس الضحية في منزل مهجور بالمنطقة"، مضيفا "أن المشتبه به اعترف بالتهمة المنسوبة إليه".

كما اعترف أن سبب ارتكاب جريمته الوحشية يرجع "إلى عدم رضاه عن سلوك ابنته".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.