اقتصاد

ليبيا تعلن دعمها لخطوات تعزيز الوحدة النقدية الإفريقية

أكدت أهمية تفعيل بنك الاستثمار الإفريقي في طرابلس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكدت ليبيا أهمية تفعيل بنك الاستثمار الإفريقي في مقره بالعاصمة طرابلس، معلنة دعمها لخطوات تعزيز الوحدة النقدية الإفريقية.

الليبيون يشتكون تأخر الرواتب.. وحكومة الدبيبة تنفي مسؤوليتها

جاء ذلك في كلمة لرئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، أمس السبت، في قمة رئاسية تعقد في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، دعا لها الرئيس غاني نانا أكوفو أدو، حول إنشاء مؤسسات مالية إفريقية.

وأيّد المنفي: "أي خطوات تعزز الوحدة النقدية الإفريقية، وإيجاد صيغ لتأسيس قواعد للعمل الكفيل بتوفير أدوات تمويل إفريقية ذاتية"، وفقا ما نشرته لـ"الأناضول".

واشترط بأن "لا يؤثر ذلك على أولوية انطلاق المؤسسات المالية الثلاث الرئيسية المنشأة من قبل الاتحاد الإفريقي".

والمؤسسات المالية الإفريقية الثلاث هي: صندوق النقد، وبنك الاستثمار، والبنك المركزي الإفريقي.

وأكد المنفي، أن ليبيا "اتخذت إجراءات تنفيذية لتأسيس المصرف على مستوى البنية التحتية".

وأعلن "تأييده الخطوات التي يقوم بها رئيس غانا، للتسريع بتأسيس المصرف، لمباشرة أعماله من طرابلس".

وأضاف المنفي: "نستشعر أهمية تفعيل بنك الاستثمار، إيمانا وثقة منها بأن تتحمل ليبيا المسؤولية، بالتنسيق والتعاون مع الدول الأعضاء والمفوضية في وضع هذه المؤسسة الإفريقية الهامة موضع التنفيذ".

وفي 2008، اتفقت قمة الاتحاد الإفريقي على إنشاء "بنك الاستثمار الإفريقي" وأن تكون طرابلس مقره الرئيسي.

ووفق خبراء، فإن التسريع في افتتاح البنك بطرابلس، من شأنه أن يعيد لها تأثيرها السياسي والاقتصادي في محيطها الإفريقي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.