الجزائر

العنف يضرب ملاعب الجزائر مجدداً.. شغب وتخريب في قسنطينة!

خلفت هذه الأحداث سقوط عشرات المصابين والجرحى من الأنصار داخل وخارج أرض الملعب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

شهدت مباراة شباب قسنطينة واتحاد العاصمة، يوم الاثنين، أعمال شغب وتكسير كراسي مدرجات ملعب الشهيد "حملاوي" بقسنطينة شرق البلاد، في اللقاء المؤجل عن الجولة الـ24 من الدوري الجزائري لكرة القدم.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تكسير مجموعة من أنصار شباب قسنيطنة الكراسي ورميها إلى أرضية الملعب، وإشعال النيران في جهة مدرجات الملعب.

توقف المباراة عدة مرات

بداية هذه الأحداث كانت بعد دخول أحد مشجعي أنصار شباب قسنطينة إلى أرضية الملعب، بالرغم أن فريقه متفوق في النتيجة بهدف لصفر، سجله اللاعب ميلود ربيعي في الدقيقة الـ58 من اللقاء، مما أدى إلى توقف اللعب للحظات.

ورغم تمكن مصالح الأمن من إخراجه، فإن مشجعاً آخر قام بالفعل نفسه، ثم تبعه مشجع ثالث، ما أدى إلى توقف المباراة في العديد من المرات، في وقت عمدت مجموعة أخرى إلى تكسير الكراسي ورميها نحو أرض الملعب، في الوقت الذي كان فريقهم متفوقا في النتيجة.

تعادل واجتياح

تمكن فريق اتحاد العاصمة من تعديل النتيجة في الدقيقة الـ91 عبر المهاجم المالي سيكو كوناتي، وبعد دقائق أعلن الحكم نهاية اللقاء، لتجتاح مجموعة كبيرة من أنصار "السياسي" أرض الملعب، وحاولت الاعتداء على اللاعبين والطاقم التحكيمي للمباراة، ورشق أنصار الضيف في المكان المخصص لهم بالملعب.

وخلفت هذه الأحداث سقوط عشرات المصابين والجرحى من الأنصار داخل وخارج أرض الملعب، منهم عدد هام من عناصر مصالح الأمن حسب ما نقلته إذاعة قسنطينة عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، مع تسجيل خسائر مادية كبيرة بملعب الشهيد "حملاوي" الذي يتسع لأكثر من 40 ألف متفرج.

عقاب جماعي

وتأسف الاتحاد الجزائري لكرة القدم "فاف" في بيان له، أحداث العنف والتخريب التي وقعت بملعب "حملاوي" بقسنطينة، مشيرا إلى أن هذه التصرفات غير المقبولة والمدانة تشوه من سمعة الرياضة ولا يمكن السكوت عنها وبات من الضروري مكافحتها بقوة.

وقررت "الفاف" إقامة الجولتين القادمتين 28 و29 من بطولة الرابطة المحترفة الجزائرية بدون جمهور لجميع المباريات، وحظر تنقل الجماهير خلال الجولة 30.

وأكدت "الفاف" في بيانها أنها أحالت القضية إلى لجنة الانضباط "لمعالجة هذه التجاوزات الخطيرة بأكبر قدر من الصرامة والحزم وفرض العقوبات اللازمة"، كما فتحت تحقيقا حول ظروف تنظيم وإجراء هذه المباراة.

وضيع فريق شباب قسنطينة بهذه النتيجة فرصة الانفراد بوصافة ترتيب البطولة الجزائرية، المؤهلة لرابطة أبطال إفريقيا، مكتفيا بتقاسمها مع شباب بلوزداد برصيد 49 نقطة لكل منهما، فيما يحتل اتحاد العاصمة المركز الرابع برصيد 43 نقطة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.