.
.
.
.

الرئيس الجزائري بوتفليقة يجري تغييرات في 19 ولاية

تعيين 10 محافظين جدد ونقل 9 آخرين وأبرز التعديلات إقصاء محافظ العاصمة

نشر في: آخر تحديث:

أجرى الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، تغييرات في المحافظين، شملت19 ولاية كان أبرزها إقصاء محافظ العاصمة.

وتضمنت الحركة تعيين 10 محافظين جدد، ونقل 9 آخرين، نقلا عن قناة "العربية"، الجمعة.

وقالت مصادر حكومية إن بوتفليقية سيجري أيضا تعديلات دستورية بهدف الحد من سلطة جهاز المخابرات.

وتهدف تغييرات المحافظين، التي أجراها الرئيس الجزائري، بحسب مسؤولين، إلى الإسراع بخطوة الإصلاحات الدستورية قبل حلول عام 2014، موعد الانتخابات الرئاسية.

وجاءت تغييرات المحافظين بعد شهر من تعديلات واسعة أجراها بوتفليقة في الحكومة والمجلس الدستوري والمؤسسة العسكرية وجهاز المخابرات، واعتبرها مراقبون خطوة على طريق إنهاء دور جهاز المخابرات كلاعب مؤثر في العملية السياسة منذ استقلال البلاد عام 1962.

ويراقب العالم التغييرات التي تشهدها القيادة السياسية الجزائرية عن كثب، لما لهذا البلد من أهمية كبرى للجارة أوروبا، فهي واحدة من كبار موردي الطاقة وشريك رئيسي لها، فيما لا يخفى دورها في مواجهة الجماعات المسلحة المنطقة.