.
.
.
.

إسلاميو الجزائر يدعون لاستفتاء حول قانون الأسرة

نشر في: آخر تحديث:

دعا رئيس حركة مجتمع السلم عبدالرزاق مقري (إخوان الجزائر) السبت لإجراء استفتاء شعبي كلما كانت مبادرة لوضع قوانين منظمة للأسرة الجزائرية.

وذكر مقري أن مصادقة نواب البرلمان الجزائري أخيرا على قانون العقوبات المتضمن إجراءات جديدة لحماية المرأة من كل أشكال العنف الذي لا يزال يصنع الجدل في الساحة السياسية الجزائرية مطالباً بعرضه على استفتاء شعبي، مبرراً ذلك بتجنب المساس بمقومات الشعب الجزائري المستمدة من الدين الإسلامي الحنيف والتراث والتقاليد العريقة.

وطالبت حركة مجتمع السلم وشريكيها في "تكتل الجزائر الخضراء" وهما حركة النهضة وحركة الإصلاح الوطني بسحبه بسبب تنافيه مع مبادئ وثقافة المجتمع الجزائري.

ومن أهم التدابير المنصوص عليها في القانون المعدل في قانون الأسرة الجزائري استحداث مادة جديدة مكرر تقر حماية الزوجة من الاعتداءات العمدية التي تسبب لها جروحا أو عاهة أو بتراً أحد أعضائها أو الوفاة مع إدراج عقوبات متناسبة مع الضرر الحاصل للضحية.