.
.
.
.

الرئيس الجزائري يجري التعديل الثاني على حكومة سلال

نشر في: آخر تحديث:

أجرى الرئيس الجزائري، عبدالعزيز بوتفليقة، الخميس، تعديلا جزئيا في حكومة عبدالمالك سلال، شمل تعيين وزيرين جديدين للتجارة والشباب والرياضة، بحسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.

وتم تعيين بختي بلعايب وزيرا للتجارة خلفا لعمارة بن يونس الذي واجه انتقادات كبيرة إثر قراره بتحرير تجارة الخمور، ما اضطر رئيس الوزراء إلى إلغائه.

وسبق لبلعايب المنتمي لحزب التجمع الوطني الديمقراطي أن شغل نفس المنصب في التسعينيات.

كما عين بوتفليقة الهادي ولد علي مدير الثقافة في ولاية تيزي وزو، وزيرا للشباب والرياضة، خلفا لعبدالقادر خمري الذي يتولى العلاج بالخارج منذ عدة أسابيع.

ويعتبر الهادي ولد علي من المعارضين القدامى للنظام، ضمن الحركة الثقافية الأمازيغية بمنطقة القبائل، قبل أن ينضم إلى فريق الحملة الانتخابية لبوتفليقة.

من ناحية أخرى، أنهى الرئيس الجزائري مهام وزير الزراعة عبدالقادر قاضي، وألحق وزارته بوزارة الصيد البحري التي يقودها سيد أحمد فروخي.

وهذا هو التعديل الثاني لحكومة عبدالمالك سلال، منذ بداية السنة، وتعاظم المشاكل الاقتصادية التي تعيشها الجزائر نتيجة تراجع عائدات تصدير النفط والغاز التي تعد أهم موارد البلاد من العملة الأجنبية.