نسف مركز للشرطة في مدينة بنغازي دون إصابات

الشرطة تواجه مهمات صعبة في ضبط الأمن في بلد يعج بالسلاح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أدى وقوع انفجار كبير في ليبيا إلى تدمير مركز للشرطة في حي الحدائق بمدينة بنغازي دون وقوع أي إصابات، حيث كان المبنى خالياً تماماً لحظة التفجير.

وفي التفاصيل، فخخ مسلحون مجهولون مبنى مركز شركة "الحدائق" في بنغازي، وقاموا بنسفه عن آخره، دون وقوع أي إصابات، جراء استهداف المبنى الخاوي من أي عناصر، بسبب أعمال الصيانة التي كان يخضع لها قبل أن يسوى بالأرض.

الناطق باسم غرفة العمليات المشتركة محمد حجازي يقول: "هذا عمل محترفين. طوقوه بدائرة متفجرات بالكامل. عمل محترفين وظلاميين".

وسبق الحادث الذي يبدو أنه يحمل رسالة تهديد إلى جهاز الأمن الليبي، تخريج أربع دفعات من كلية الشرطة في طرابلس، تضم أكثر من 1300 رجل شرطة، جلهم من الثوار السابقين ممن قرروا تقنين سلاحهم تحت مظلة الدولة والانخراط في جهاز الشرطة لمكافحة الجريمة في بلد يعوم على بحر من الأسلحة.

وتنتظر هؤلاء العناصر مع من سبقوهم، مهمات شاقة لترسيخ الأمن في ليبيا التي شهدت خلال الأسابيع القليلة الماضية تصاعداً ملحوظاً في وتيرة العنف، تحت وطأة السلاح المستشري في يد الميليشيات المفلتة عن عقال الدولة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.