.
.
.
.

المبعوث الأممي يتهم مسلحي ليبيا بعرقلة الديمقراطية

نشر في: آخر تحديث:

اتهم مندوب الأمين العام لدى الأمم المتحدة إلى ليبيا، بيرناردينو ليون، الجماعات المسلحة في درنة وبنغازي بأنها تعمل على عرقلة مسار الديمقراطية في البلاد.

وقال إنه ليس لديه معلومات كافية حول التفجيرات التي وقعت بالقرب من مقر الحكومة الليبية في شحات شرق البلاد أثناء لقاء جمعه برئيس الحكومة الليبية.

وأضاف: "كما قلت إلى الآن ليس لدي معلومات دقيقة هي مجرد بضعة تقارير، وأعتقد أن في مناطق درنة وبغازي هناك عدة جماعات مرتبطة بالقاعدة وقد تكون لها علاقة بداعش، هذه الجماعات ترفض الديمقراطية، وترفض الحوار، وأعتقد أن هذا هو الأساس لأبناء مستقبل ليبيا. هؤلاء يعملون لعرقلة كل الجهود لوضع ليبيا على المسار الصحيح".

وأكد المبعوث الأممي أن حجر الأساس للحوار في ليبيا هو الذي سيستند إلى مبادئ الشرعية والقانون وضمان الشمولية لمشاركة الجميع في بناء ليبيا.

وأضاف: "هذا غير صحيح، لقد قلنا في مرات عديدة إن حجر الأساس للحوار الذي نروج له هو حوار يستند إلى مبادئ الشرعية والقانون وضمان الشمولية لمشاركة الجميع، ولا يوجد حل ممكن لمشاكل ليبيا إذا لم تكن هناك شمولية لكافة الليبيين واحترام الديمقراطية ورفض الإرهاب".