"فجر ليبيا" تتراجع عن وعدها وتقصف مواقع بطرابلس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

رغم إعلان ميليشيات فجر ليبيا وقف إطلاق النار وتجميد القتال في بيان لها، الجمعة، فإنها باغتت أهالي جنوب العجيلات غرب العاصمة طرابلس، السبت، بقصف عنيف بالمدفعية وصواريخ غراد.

وأفادت مصادر عسكرية أن الجيش الليبي يخوض معارك عنيفة ضد الميليشيات بمنطقة العجيلات في السوينية ورويس الطفلة وأم شويشة باستخدام الدبابات والمدفعية.

وأكدت المصادر أن الميليشيات بدأت بالتقهقر والرجوع إلى أوكارها بعد تكبدها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

من جانبهم، قال أهالي منطقة العجيلات إن أفراد الميليشيات إثر اضطرارهم للتقهقر بسبب الرد العنيف من جانب الجيش نفذوا عمليات سطو ونهب في منازل الأهالي بالمنطقتين.

وفي سياق منفصل، أفادت ذات المصادر أن سلاح الجو استهدف مواقع إرهابية بمحيط سرت بعد ورود أنباء، مؤكدة عن نيتها تنفيذ مخطط للهجوم بشكل واسع باتجاه منطقة الهلال النفطي بشكل مباغت مستغلة إعلان وقف إطلاق النار الذي أصدرته الميليشيات.

وأكدت المصادر أن سلاح الجو دمر عددا من الآليات، واستطاع تشتيت تجمع بين منطقة سرت وبن جواد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.