.
.
.
.

غياب سيف الإسلام أجّل محاكمة رموز بنظام القذافي

نشر في: آخر تحديث:

قررت محكمة الاستئناف بالعاصمة الليبية طرابلس، اليوم الأحد، تأجيل محاكمة رموز بنظام الرئيس الراحل معمر القذافي إلى جلسة 8 مارس المقبل.

وعقدت الجلسة بمقر المحكمة في طرابلس من دون مثول المتهم الأول في القضية سيف الإسلام نجل القذافي، حيث يواجه مع 36 آخرين من رموز النظام السابق، اتهامات بـ"التحريض على القتل وارتكاب جرائم" ترقى إلى مستوى "الإبادة وجرائم ضد الإنسانية" إبان اندلاع ثورة فبراير عام 2011.

وقال عبدالحميد المنصوري، أحد قضاء المحكمة العليا، إن غياب سيف الإسلام عن الجلسة جاء "لأسباب فنية" تتعلق بعدم القدرة على ربط الدائرة المغلقة الخاصة بالمحكمة في طرابلس مع المحكمة بالزنتان، حيث لايزال سيف في سجون مدينة الزنتان.

وأوضح المنصوري لوكالة الأناضول، أن غياب سيف تسبب في "تأجيل الجلسة، كونه المتهم الأول، إضافة لتغيب بعض محامي الدفاع عن حضور جلسة للدفاع عن موكليهم".

ومن أبرز المتهمين في القضية البغدادي المحمودي، آخر رئيس وزراء بنظام القذافي، إلى جانب عبدالله السنوسي رئيس جهاز المخابرات إبان حكم القذافي.