.
.
.
.

#ليبيا.. الإفراج عن رهينة خطف في هجوم على حقل نفط

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة خدمات حقول #النفط ومقرها مالطا، الاثنين، إن رهينة من دولة غانا أفرج عنه الشهر الماضي بعد أن هاجم متشددون حقل نفط في #ليبيا وأخذوا مجموعة من الأجانب كرهائن، في حين بقي مصير ستة موظفين آخرين غير معروف.

وجاء الكشف عن إطلاق سراح الرهينة الغاني بعد أنباء أفادت في 25 من مارس بأن اثنين من مواطني بنغلادش بين المجموعة أفرج عنهما، بعد أن قضيا أكثر من أسبوعين في أيدي الخاطفين.

وقالت الشركة إنه أفرج عن الثلاثة جميعا في وقت واحد، مؤكدة نبأ الإفراج عنهم من قبل مجموعة مسلحة مجهولة احتجزتهم في هجوم على الحقل أودى بحياة 11 حارسا.

وقال بيان الشركة: "الثلاثة جميعهم في حالة صحية جيدة، وقد قالوا إنهم تلقوا معاملة جيدة أثناء احتجازهم".

وأشاد البيان بإطلاق سراحهم، لكنه أكد التزام الشركة بالسعي للإفراج عن الستة الآخرين أيضا، وهم أربعة فلبينيين وتشيكي ونمساوي.