.
.
.
.

مظاهرات بليبيا احتجاجا على الأحكام بحق أعوان القذافي

نشر في: آخر تحديث:

جابت مظاهرات عدة مدن ليبية، مساء أمس الثلاثاء، احتجاجاً على الأحكام الصادرة أمس بحق عدد من رموز نظام معمّر القذافي، والتي وصفها والمتظاهرون بـ"الجائرة".

وأكدت مصادر أهلية لـ"العربية.نت" أن مدن سرت، مسقط رأس العقيد الرحل القذافي، ومنطقة الجميل، التي ينتمي اليها البغدادي المحمودي رئيس الوزراء السابق، ومدينة بني وليد، التي ينتمي اليها بعض المحكوم عليهم، إضافةً لعدد من مدن جنوب البلاد التي ينتمي اليه عبد الله السنوسي، شهدت مظاهرات حاشدة احتجاجاً على الأحكام الصادرة بحق أبناءهم، والتي وصفت بـ"الجائرة والظالمة".

وبحسب صور نشرها نشطاء على صفحات "فيسبوك"، فقد رفع متظاهرون بمدينتي سرت والجميل صور للعقيد الراحل القذافي وأعلام خضراء ولافتات تندد بما آلت إليه نتائج ثورة فبراير.

وفي موازاة ذلك، صف وزير العدل الليبي، المبروك قريرة، الأحكام التي أصدرتها محكمة بطرابلس أمس الثلاثاء، بحق عدد من أركان حكم العقيد الراحل معمر القذافي بأنها "أحكام صورية"، معتبراً أنها صدرت من "محاكم تحت سيطرة مليشيات اغتصبت بقوة السلاح العاصمة".

وقال قريرة، في تصريح صحفي مساء الثلاثاء، إن مجلس النواب الليبي أصدر قرار يقضي بنقل المحكمة العليا من العاصمة طرابلس إلى مدينة البيضاء (شرق البلاد)، وحالت المليشيات دون تنفيذ هذا الأمر لتبقى المحكمة تحت سيطرتها.