.
.
.
.

#ليبيا.. إقالة رئيس بلدية طرابلس بسبب مواقفه السياسية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المجلس البلدي لمدينة طرابلس حجب الثقة عن عميد البلدية المهدي الحاراتي بعد جلسة لأعضاء المجلس يوم الخميس الماضي.

أما عن الأسباب المعلنة للإقالة، فهي تغيب المهدي الحاراتي عن عمله، إضافة إلى تردي أوضاع المدينة خلال المدة التي قضاها في منصبه.

وذكرت مصادر وثيقة الصلة بما جرى لـ"العربية.نت"، أن المهدي الحاراتي أقيل من منصبه بسبب موقفه المعارض للمؤتمر الوطني منتهي الولاية، إزاء الحوار السياسي، حيث يعتبر الحاراتي من أبرز عمداء البلديات الليبية الذين ذهبوا للتوقيع على وثيقة الاتفاق السياسي.

وقالت المصادر إن عددا من الأعضاء الموالين للمؤتمر، صوتوا على إقالة الحاراتي رغم مخالفة الإجراء للتشريعات الليبية المعمول بها.

وكان الحاراتي قد نفى في تصريحات صحافية في الأيام الماضية أنباء إقالته، مؤكدا أنه يمارس أعماله من مكتبه بمقر البلدية.

وقالت المصادر أيضا إن وزير الحكم المحلي بحكومة المؤتمر منتهي الولاية، يعتبر من الشخصيات المعارضة بشدة لمسار الحوار السياسي، وبذل جهودا كبيرة لإزاحة الحاراتي من منصبه، منها حضوره لجلسات التصويت على إقالته وتحريض أعضاء البلدية من أجل اتخاذ القرار.