.
.
.
.

ليبيا.. "داعش" يتبنى تفجير مقر شركة "إيني" بطرابلس

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تنظيم "داعش" عن مسؤوليته عن تنفيذ الانفجار الذي طال مقر شركة "إيني" للغاز بالعاصمة الليبية طرابلس.

ونشر ما يعرف بالمكتب الإعلامي لــ"لولاية طرابلس" صوراً قال إنها للحظة تنفيذ ما وصفها بــ"العملية الجهادية في أوكار المرتدين".

ونشرت مليشيات تابعة لـ"فجر ليبيا" قوة حول مقر الشرطة بحي الظهرة بطرابلس وشرعت في التحقيق في الحادث.

وكان شهود عيان أكدوا أن سيارة مفخخة توقفت أمام البوابة الرئيسية للشركة قبل أن تنفجر وينتج عنها أضرار مادية كبيرة دون ذكر لأضرار بشرية.

يذكر أن شركة "إيني" لا تزال تعمل في ليبيا التي تشهد فوضى ومعارك. ومثل الشركات الأجنبية الأخرى سحبت شركة "إيني" موظفيها المقيمين من ليبيا.
وقد أعلن متشددون موالون لتنظيم "داعش" المسؤولية عن سلسلة من عمليات قتل الأجانب وتنفيذ هجمات على سفارات وحقول نفط في ليبيا في الفترة الأخيرة.