.
.
.
.

أوروبا ترفض الحديث عن احتمال فشل مهمة ليون في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية، فيديريكا موغيريني، رفض الاتحاد الأوروبي الخوض في خطة بديلة عن خطة المبعوث الأممي لليبيا، برناردينو ليون، الساعية إلى إفراز حكومة وفاق وطني ليبية.

واعترفت موغيريني، خلال مؤتمر صحافي في لكسمبورغ عقب انتهاء اجتماع وزراء الدفاع والخارجية الأوروبيين، بأن مفاوضات السلام الليبية تعترضها صعوبات، ولكن الاتحاد يرفض الحديث عن احتمال فشل مهمة المبعوث الأممي.

وأوضحت أن الاتحاد بذل الكثير من المساعي والجهود لدعم مهمة ليون، ويتوقع الاتحاد أن الحوار بات في مراحله الأخيرة الآن.

وأضافت: "في حال نجاح الليبيين بتشكيل حكومة وحدة وطنية، الاتحاد سيقف معهم وسيدعم انطلاقة مسيرة ليبيا الجديدة من خلال شراكة شاملة تحقق مصالح ومنافع متبادلة".

وأكدت أن أولى ملفات التعاون مع ليبيا ستكون بشأن اللاجئين ومحاربة الارهاب.

وبحث الوزراء الأوروبيون على امتداد الثلاثة أيام الماضية الملف الليبي على هامش مناقشتهم لقضايا الهجرة غير الشرعية واللاجئين، التي تُعتبر ليبيا من أهم مصادرها بالنسبة لأوروبا.