تأجيل محاكمة الساعدي القذافي إلى نوفمبر المقبل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

استأنفت محكمة في العاصمة الليبية، الأحد، محاكمة الساعدي القذافي، نجل معمر القذافي، بتهم القتل والمشاركة في القمع الدامي لثورة العام 2011، قبل أن تقرر تأجيلها إلى الأول من نوفمبر المقبل.

وقال المتحدث باسم "مؤسسة الإصلاح والتأهيل - الهضبة"، التي تشرف على عمل سجن الهضبة حيث قاعة المحكمة، عثمان القلاني، إن "الساعدي حضر جلسة محاكمة جديدة اليوم. وبناء على طلب محامي الدفاع، تأجلت المحاكمة إلى الأول من نوفمبر 2015".

من جهته، أكد مدير مكتب النائب العام في طرابلس، الصديق الصور، تأجيل المحاكمة ومثول الساعدي أمام المحكمة في جلسة اليوم التي انعقدت بعيداً عن الإعلام بعدما كان من المقرر أن تعقد غداً الاثنين.

يذكر أن المحاكمة بدأت في مايو الماضي.

ويلاحق الساعدي القذافي منذ تسليمه من قبل النيجر في مارس 2014، بتهمة التورط في القمع الدموي للانتفاضة، إضافة إلى اتهامه بقتل مدرب سابق لنادي الاتحاد لكرة القدم في طرابلس في العام 2005. ويقبع الساعدي ومسؤولون آخرون من النظام الليبي السابق في سجن الهضبة (الحدباء) الذي يخضع لمراقبة مشددة وسط طرابلس.

كذلك انتشر على الإنترنت، في أغسطس الماضي، شريط فيديو يظهر تعرض الساعدي للضرب في السجن.

وسبق أن حكمت محكمة في طرابلس في يوليو على سيف الإسلام، النجل الآخر لمعمر القذافي، ومسؤولين في النظام السابق بالإعدام بالرصاص، بينما حكمت على آخرين بالسجن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.