#داعش يعلن عن نفسه في مدينة ليبية جديدة غرب البلاد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت مصادر متطابقة لــ"العربية.نت" إن تنظيم داعش نظم استعراضا عسكريا صباح اليوم الخميس بمدينة صبراتة الواقعة على منتصف الطريق بين العاصمة طرابلس والحدود الليبية التونسية.

وأضافت المصادر أن رتلا مكونا من أكثر من 30 سيارة مسلحة تحمل مسلحي داعش براياتهم السوداء جابوا شوارع المدينة لأكثر من 3 ساعات في أول استعراض عسكري على الملأ.

وتابعت أن حالة من الفزع والذعر أدت بأهالي بعض الأحياء بالمدينة إلى غلق الشوارع المؤدية إليها بالسواتر الترابية.

من جانبها، أكدت مواقع مقربة من تنظيم داعش في منشور لها منذ قليل أن التنظيم استعرض قوة "مجاهديه" بمدينة صبراته لــ"إرهاب أعداء الله"، بحسب وصف المنشور.

وبحسب أنباء تداولتها وسائل إعلام محلية، الخميس، فإن التنظيم سيطر على مقر كلية العلوم بالمدينة بعد طرد الطلبة منها، فيما أقفلت المدارس والبنوك ومقار المؤسسات الخدمية بعد قرار الموظفين منها إثر انتشار خبر الاستعراض العسكري.

وكان مسؤولون تونسيون أعلنوا في تصريحات صحافية سابقة أن مدينة صبراتة القريبة من الحدود الليبية التونسية باتت معقلا جديدا لتنظيم داعش غرب ليبيا، فيما يؤكد سكان محليون أن عناصر "داعش" يتواجدون في أكثر من معسكر بالمدينة لتلقي التدريبات.

وتخضع صبراتة منذ أكثر من عام لسلطة ميليشيات فجر ليبيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.