.
.
.
.

قتلى وجرحى في اشتباكات بمدينة أجدابيا وسط #ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

تشهد مدينة أجدابيا بوسط البلاد اشتباكات متقطعة منذ مساء الأربعاء بين مقاتلين من أهالي المدينة موالين للجيش الوطني ومسلحي "مجلس شورى المدينة"، الموالي للتنظيمات الإرهابية.

وبحسب مصادر محلية لــ"العربية.نت" فإن قتيلين وثلاثة جرحى على الأقل هم حصيلة الاشتباكات من صفوف أهالي المدينة.

ونشبت الاشتباكات على خلفية استهداف مسلحي مجلس الشورى لأحد شيوخ السلفية بالمدينة، مما دفع بمقاتلين من الأهالي إلى محاصرة قائد مجلس الشورى في بيته على خلفية اتهامه بعمليات اغتيال عدد من الضباط ورجال الدين بالمدينة.

ولا تزال تشهد المنطقة اشتباكات متقطعة باستخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وكانت مصادر عسكرية من الجيش الليبي أعلنت قرب إطلاق عملية عسكرية لتطهير مدينة أجدابيا من بؤر "داعش" التي بدأت في التمركز ببعض المباني والمقرات بالمدينة لاتخاذها مركزاً جديدا لها.

هذا وأفاد شهود عيان بأن سلاح الجو قصف صباح الخميس مقر المنطقة الصناعية بالمدينة الذي يعتقد أن مسلحي داعش يتمترسون بداخله.