.
.
.
.

تنظيم داعش يخلي مقره الرئيسي بمدينة صبراتة الليبية

نشر في: آخر تحديث:

أكد سكان من مدينة صبراتة لــ"العربية.نت" إخلاء تنظيم داعش مقره الرئيس بالمدينة منذ ساعات الصباح الأولى لهذا اليوم.

وقال السكان لــ"العربية.نت" إنهم شاهدوا عشرات السيارات المسلحة تتجه من مقر "مركب دار تليل" وهو مصيف على شاطئ في أكثر من طريق إلى خارج المدينة بعضها على متنها مقاتلون، بينما الأخرى كانت مغطاة تماما، مرجحين أن تكون السيارات محملة بذخائر ومعدات عسكرية.

وبحسب ذات السكان فإن مركب المصيف يتوفر على عدد من المباني مطلة على الشاطئ أقدمت شخصيات نافذة بالمدينة على عزل عدد من مبانيه لتكون مقرا خاصا للجماعات الوافدة على التنظيم، بينما بقي الجزء الآخر من المصيف متاحا للمواطنين ليشكل وجوده درعا بشريا لحماية المصيف من القصف او اي عملية عسكرية.

ويقدر السكان أعداد المتواجدين بالمصيف من العناصر الاجنبية بــ 180 عنصرا، وأكدوا أن المقر هو عبارة عن مكان لتجميع عناصر داعش قبل نقلها إلى أماكن أخرى أبرزها معسكر قريب من مدينة العجيلات.

ويعتقد السكان أن القسم الخاص بالتنظيم من المصيف تعقد به اجتماعات قادة التنظيم، حيث يقفل المصيف لساعات في بعض الأيام لدواعي حماية بعض الشخصيات السياسية المهمة .

وأعرب السكان الذين تحدثوا لــ"العربية.نت" عن ارتياح وترحيب غالب أهالي المدينة بالضربة الجوية التي استهدفت عددا من مقاتلي التنظيم بالمدينة ليلة البارحة.