.
.
.
.

إطلاق سراح موظفين إيطاليين كانا رهينتين في ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصادر مقربة من المجلس البلدي لصبراته لـ"العربية.نت" مغادرة اثنين من موظفي شركة بوناتي الإيطالية إلى روما عبر تونس صباح الجمعة.

وقالت المصادر إنه من غير المعروف ما إذا كان الموظفين محتجزين لدى تنظيم "داعش" أو مجموعة مسلحة أخرى بالمدينة فيما لا يزال مصير موظفين أخريين غامضاً حتى الآن.

ونشر موقع "غرفة عمليات المنطقة الغربية" ظهر الجمعة رسالة خطية من "فيليبو كالكانيو وجينو بولّيكاردو" (وهما موظفين من أصل أربعة) أرسلاها إلى حكومتهما يؤكدان فيها أنها على قيد الحياة.

وظهر الموظفين الإيطاليين في أحد صور الموقع وهما يتحدثان عبر الهاتف.

وكان أربعة موظفين تابعين لشركة بوناتي، التي تعمل ضمن شركة إيني الإيطالية، بموقع شركة "مليتا" للغاز المحاذية لمدينة صبراتة قد اختطفوا في يوليو من العام الماضي.