.
.
.
.

لندن: ننتظر رد الحكومة الليبية لإرسال قواتنا لقتال داعش

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، لأن بلاده مازالت تدرس إرسال قوات إلى ليبيا لمحاربة تنظيم "داعش".

وقال هاموند، في مقابلة مع صحيفة ذي تلغراف، إن "خطر التنظيم المتعاظم يستوجب انخراط المملكة المتحدة في جهود استرجاع المناطق التي يستولي عليها والتي تشكل تهديداً لأمن البحر المتوسط".

وأوضح أنه وحلفاءه الغربيين بانتظار تفويض من الحكومة الليبية من أجل إرسال القوات والتدخل مباشرة أو تنفيذ عمليات التدريب والدعم.