.
.
.
.

ليبيا.. هجوم آخر لداعش قرب مصراته ومقتل 6 من الميليشيات

نشر في: آخر تحديث:

نفذ تنظيم داعش هجوما انتحاريا ثانيا امام بوابة "السدادة" التي تبعد 90 كم جنوب شرق مصراته فيما لم تعلن سلطات مدينة مصراتع حجم الخسائر جراء هذا التفجير.

وفي الاثناء أعلن مستشفى مصراته ارتفاع عدد قتلى ميليشيات مصراته إلى 6 بالإضافة الى 105 جريح جراء الاشتباكات المستمرة بينها وبين مسلحي تنظيم داعش.

وأكدت مصادر محلية لـ"العربية نت" ان التنظيم رفع راياته السوداء في مناطق بوقرين وبويرات الحسون وهي مناطق واقعة على منتصف المسافة بين سرت ومصراته في اشارة الى احكام سيطرته عليها.

وتدور الاشتباكات منذ مساء اليوم قرب منطقة السدادة بعد سيطرة التنظيم على وادي زمزم المتاخم لبني وليد جنوب مصراته، حيث استطاعت مليشيات مصراته مدعومة بطيران تابع لها من استعادة سيطرتها على بوابة "السدادة" مساء اليوم.

وفي وقت سابق أعلن عن مقتل 3 من ميليشيات مصراته وجرح ما يزيد عن 15 من مقاتلي مليشيات مصراتة إثر هجوم شنه داعش على مناطق غرب سرت.

وقالت مصادر محلية من مصراتة لـ"العربية نت" إن المجلس العسكري للمدينة أعلن حالة النفير بعد تقدم داعش باتجاه مصراتة.

وبحسب ذات المصادر فإن داعش شن هجوما كاسحا على المناطق الواقعة غرب سرت وأحكم قبضته على مناطق بوقرين وبويرات الحسون ولا تزال المعارك محتدمة في الوقت الحالي في "وادي زمزم والسدادة" المتاخمتان لبني وليد واللتان لا يفصلهما الكثير عن مصراتة.

من جهة أخرى أكدت مصادر عسكرية استمرار وصول تعزيزات الجيش إلى مناطق مرادة وزلة جنوب سرت بالتوازي مع وصول قائد قوات الصاعقة "ونيس بوخمادة" إلى منطقة "السدرة النفطية" رفقة رئيس حرس المنشآت النفطية لبحث استعدادات المعركة القادمة ضد تنظيم داعش في سرت.