ممرضو المغرب غاضبون من مزحة تلفزيونية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

اشتكى البروفيسور الحسين الوردي، وزير الصحة في المغرب، من برنامج تلفزيوني اسمه "رشيد شو" على القناة الثانية للتلفزيون الحكومي المغربي، على خلفية ما وصفه المسؤول الحكومي بـ"الإساءة عبر السخرية القاسية والجارحة" إلى الممرض كمهنة، حيث قال المذيع إن "الممرضات عابسات ويسرقن ممتلكات المرضى".

وحمّلت وزارة الصحة إدارة القناة الثانية المغربية "المسؤولية المباشرة" فيما وصفته بالحدث الخطير، مطالبة بتقديم اعتذار رسمي وضمان عدم تكرر الأمر.

ففي بداية آخر حلقة من برنامج "رشيد شو" في سهرة يوم الجمعة الماضية على شاشة الثانية المغربية، سخر مقدم البرنامج من مهنة الممرض في المغرب بطريقة اعتبرها الآلاف منهم "ثقيلة الظل"، ليفجّروا عبر مواقع التواصل الاجتماعي غضبهم الشديد من البرنامج ومن مقدمه.

وانتقد مقدم البرنامج نصاً مكتوباً لكتاب مدرسي مغربي حول الممرضة، معلناً أمام ملايين المشاهدين المغاربة أن "النص فيه كذب ولا علاقة له بالواقع" المغربي، مضيفاً أن "الممرضات عابسات وثقيلات الظل ويستحوذن على ممتلكات المرضى".

وفي رسائل موجهة إلى وزارة الإعلام وإلى إدارة القناة الثانية المغربية وإلى هيئة مراقبة الإعلام الإذاعي والتلفزيوني، المعروفة مغربياً اختصاراً بـ"الهاكا"، أوضح وزير الصحة أن برنامج "رشيد شو" وجه تهماً مجانية ورخيصة للمرضين وللعاملين في الصحة في المغرب.

ودان وزير الصحة المغربي في نفس الاتجاه بشدة هذا التصرف الطائش وغير المسؤول للبرنامج التلفزيوني الذي اعتبره إساءة لرسالة الفن والإعلام النبيلة ولفن السخرية ولأعلامه، مطالباً بتجنب "السخرية من الناس عبر تحقيرهم لخلق الفرجة".

وفي نشرة أخبار منتصف نهار أمس الاثنين، سارع رشيد العلالي مقدم برنامج "رشيد شو" إلى تقديم اعتذار رسمي لكل الممرضين والممرضات، الذين شعروا بأن البرنامج أساء لهم إلا أن مقدم البرنامج أصرّ على ثقل دمه - بحسب الممرضين - عندما ربط الممرضة التي سخر منها في سهرة يوم الجمعة الماضية بأنها "شخصية افتراضية استوحاها من كتاب"، وبأنه انتقد تصرفات ممرضين في المغرب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.